حوادث السيارات قبل الإفطار هي الأكثر في رمضان السعودية

حوادث السيارات قبل الإفطار هي الأكثر في رمضان السعودية

تفيد تقارير العديد من شركات التأمين السعودية بأن حوادث السيارات تتزايد بشكل كبير خلال شهر رمضان الكريم.

أكد وزير الداخلية السعودي، الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف آل سعود، الأربعاء، أن المملكة سجلت انخفاضًا ملحوظًا في أعداد الوفيات المرورية ‏بنسبة 51% خلال عام 2020 قياساً بالأعوام السابقة. فقد كانت سابقاً (28) وفاة لكل 100 ألف نسمةـ، لتصبح مؤخراً (13.5) وفاة لكل 100 ألف نسمة.

مشيراً إلى انخفاض ‏نسبة أعداد الإصابات والوفيات بالحوادث المرورية في السعودية خلال السنوات الماضية بلغت نسبة 34%. ويرجع الفضل في ذلك لحكومة المملكة العربية السعودية التي أولت عناية بالسلامة المرورية، وجعلتها ضمن مستهدفات رؤية المملكة 2030، ببناء منظومة مرورية ذكية على الطرق والتوظيف الأمثل للتقنية ورفع مستويات السلامة عن طريق إلزام السائقين بتأمين المركبات في السعودية وتجديد التأمين سنوياً.

Compare Car insurance quotes

Get a quote

وأردف وزير الداخلية في تغريدة على حسابه في موقع تويتر: “بالوعي والتطبيق الأمثل للأنظمة سنحمي مجتمعنا من الخسائر البشرية والمادية، مع استمرار ‏العمل على تطوير المنظومة المرورية بما يحقق أمن الجميع وسلامتهم”.

وفي أول أيام شهر رمضان في السعودية، فلنغتنم المناسبة لتغيير ملامح رمضان في الشوارع السعودية وترسيخ السلوكيات المرورية الحميدة، إذ إن الرهان أصبح الآن قائماً على وعي المجتمع في تحقيق هذه المساعي ونجاحها.

الرابط بين رؤية هلال رمضان وارتفاع الحوادث في السعودية

شهر رمضان الكريم فرصة للتأمل والعبادات، وتمتاز الساعة الأخيرة التي تسبق رفع أذان المغرب بكونها أكثر اللحظات الروحانية، التي يتعين على الصائم أن يقضيها في جو هادئ روحاني بعيداً عن الازدحام والتوتر. وعلى الرغم من ذلك، إلا أن وتيرة الازدحام تتنامى خلال هذا الوقت، ويصحب ذلك وقوع بعض الحوادث المرورية بسبب تهور بعض السائقين دون الاكتراث بالتبعات التي قد تقع عليهم وتمتد إلى عوائلهم والمجتمع.

ووفقًا لإحصائية صادرة من الإدارة العامة للمرور على البوابة الوطنية للبيانات المفتوحة، فإن الحوادث المرورية تبلغ ذروتها خلال شهر رمضان في السعودية مقارنة بباقي شهور السنة.

وبحسب البيانات لعام 1440هـ الموافق 2019م، تصدر شهر رمضان الأشهر في عدد الوفيات إذ بلغت فيه 550 بنسبة 14.2%، أما الإصابات فقد سجلت 2903 إصابة في شهر رمضان بنسبة 13.4%، كما استحوذت منطقة الرياض على نسبة 27% من إجمالي الحوادث في المملكة.

كيف يمكن تجنب الحوادث الجسيمة في رمضان؟

ويرى الكثيرون أن زيادة معدلات الحوادث المرورية في فترة ما قبل الإفطار خلال الشهر الفضيل تكمن في حدة ازدحام الشوارع السعودية حيث يخرج الجميع في الساعة نفسها من نهار رمضان. وتتمثل أسباب الزحام قبل الإفطار الرئيسية في:

  • اللحاق بموعد تناول وجبة الفطور مع الأهل أو الأصدقاء.
  • الوقوف العشوائي للمركبات أمام المساجد والشوارع التجارية ذات الكثافات المرورية العالية.
  • كذلك، تسبب قلة التركيز والتعب الناتج عن السهر المتأخر في ليالي رمضان العديد من حوادث السيارات التي تخلق بدورها المزيد من الزحام.  

وتزامناً مع رؤية هلال رمضان في السعودية تدعو “وكيل” جميع الصائمين بضرورة الالتزام بتوجيهات المرور وتخصيص الساعات الأخيرة من نهار رمضان للتفرغ للعبادات والاجتماع حول المائدة أو متابعة مواعيد عرض مسلسلات رمضان السعودية.
وإذا تحتمت عليك القيادة قبل موعد الإفطارـ، عليك إتباع النصائح التالية لتجنب الزحام وإرباك الحركة المرورية:

  • القيادة بتأنٍ وتجنب السرعة
  • ربط حزام الأمان على الدوام
  • الخروج مبكراً لشراء المقاضي وتفادي الزحام
  • تجنب استخدام الهاتف أثناء القيادة
  • تجنب القيادة تحت تأثير الإرهاق وأخذ قسط كافٍ من الراحة
  • الالتزام بعدم تجاوز الإشارات الضوئية والانتباه للعلامات المرورية

وعلى الرغم من توخي الحذر لا تخلو الحياة من احتمالية التعرض إلى الحوادث -لا قدر الله-، لذلك من الأفضل أخذ الحيطة وتجديد وثيقة تأمين السيارات سنوياً لمواجهة المتاعب والخسائر التي قد نتعرض لها. وبوسعنا مساعدتك على مقارنة عروض التأمين كي تتمكن من اتخاذ قرار مالي سليم. كما ننصحك على أن تكون بدراية بالإجراءات المتبعة بشأن الحوادث المرورية في المملكة العربية السعودية، نتمنى لكم السلامة على الدوام!